Loading

العودة   الحامل | منتدى الحوامل > عيادة الحامل > الإجهاض | إجهاض الحمل | علاج الإجهاض


إضافة رد

  • Facebook

  • Twitter
Bookmark and Share
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-18-2013, 09:45 PM   #1
عضوه مشاركه

 
الصورة الرمزية قصيمية دلع
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
المشاركات: 220
افتراضي هل تعانين من الاجهاض المتكرر ؟


هل تعانين من الاجهاض المتكرر ؟ تخثر الدم قد يكون وراء ذلك

تقرير :مكتب اشراقه

هل معاناة المرأة من مرض الترومبوفيليا يؤدي الى ظهور الاجهاضات المتكررة فقط ام هل هناك نتائج اخرى لهذا المرض على عمل المرأة ؟



لعل اسعد اللحظات التي يعيشها الزوجان تكون حين يتلقيا نبأ الحمل خاصة اذا ما كان ذلك الاول ليبدآ من ذلك الحين بالترقب والاستعداد لاستقبال المولود الجديد وهما ينسجان الاحلام والامنيات حول شكل وطبع هذا المولود واسمه ، واثاث غرفته وملابسه ... وتكبر الاحلام مع كل يوم يتطور فيه الحمل الى ان تأتي لحظة قاسية تقطع وتوقف هذه الاحلام ، وذلك لتعرض المرأة لاجهاض مفاجىء وغير متوقع . فتتبدل بذلك السعادة والامنيات الى مخاوف وصدمة وحزن واسى وقد تزداد حدة هذه المشاعر وتمزج بالحيرة والترقب والتأهب المقرون بالخوف اذا ما كان هذا الاجهاض متكررا .. والمؤسف ان اسباب الاجهاض المتكرر ، لا تكون معلومة دائما مما يزيد من مشاعر الحيرة ، وفقدان الامل في الانجاب اصلا .

في هذا التقرير الذي بين ايديكم تحمل اشراقة البشرى للازواج بان بصيصا من الامل بدأ يشق الافاق حينما توصل البحث العلمي الى حل قسم من لغز الاجهاض المتكرر حيث توصل الى احد مسبباته الا وهو مرض الترومبوفيليا «טרומבופיליה» والى سبل علاجه لتتمكن بهذا آلاف النساء من تعميق حلمها المتمثل باحتضان طفل معافىً لتربيه وزوجها في كنف اسرتهما وليحيطاه بمحبتهما وحنانهما ، وبما ان المعرفة عن هذا المرض شبه معدومة بين الناس وحتى بين الاطباء انفسهم وبما ان الكثير من النساء تعاني منه التقت« اشراقة» احد الاطباء الرائدين والمختصين في الوسط العربي في امراض الدم والتخثر والغدد الليمفاوية الا وهو الدكتور عمر احمد الظاهر من مدينة الناصرة ليعرفنا اكثر على هذا المرض ، اعراضه واسبابه وعلاجه ومعلومات اخرى قد تضع حدا لمعاناة الكثير من النساء .

<H3 align=center>هل معاناة المرأة من مرض الترومبوفيليا يؤدي الى ظهور الاجهاضات المتكررة فقط ام هل هناك نتائج اخرى لهذا المرض على عمل المرأة ؟</H3><H4 align=justify>- مرض الترومبوفيليا لا يقتصر على التسبب بالاجهاض المتكرر وانما يؤثر ايضا على مدى تطور الجنين او على وزنه او يؤدي احيانا الى حالات تسمم الحمل او ارتفاع ضغط الدم والتسبب في تعقيدات في مجرى الحمل .



</H4>* حبذا لو عرفتنا في البداية بمرض الترومبوفيليا والذي قد يقف وراء الاجهاض المتكرر عند بعض النساء ؟

- الترومبوفيليا هو عبارة عن نقص في المواد الطبيعية الموروثه والتي تعمل على منع تخثر الدم في الجسم وفي حال نقص هذه المواد تحدث زيادة في نسبة تخثر الدم لتتطور الى جلطات في الاوعية الدموية التي تغذي المشيمة (טלייה) والتي بدورها مسئولة عن تغذية الجنين فاذا ما حدثت تجلطات في المشيمة يتوقف او يتعطل وصول الاوكسجين للجنين مما يحدث الاجهاض.

* هل بامكانك ان توضح لنا اسباب هذا المرض ؟

- موضوع التجلط في الجسم هو موضوع كبير وواسع للغاية وقد لا تتسع صفحات المجلة باكملها لتوضيحه حق التوضيح ، ولكن اذا ما اخذنا جانب التجلطات التي تؤدي الى الاجهاض المتكرر يمكن ان نقول ان لكل جسم طبيعي نظاماً معيناً وظيفته تنشيط عملية التخثر في الجسم ، وذلك لحكمة ربانية مفادها انه في حال جرح احد اعضاء الجسم او حدوث نزيف يجب العمل على ايقاف هذا النزيف كي لا يفقد الانسان الكثير من الدم ويكون بهذا معرضا للخطر وبما ان الجسم يحاول ان يحافظ على نفسه فهو يبدأ في العمل على اقفال الجرح وتنشيط عوامل التخثر الموجودة في الدم منذ الولادة لتنتهي العملية بتحويل مادة الفبرونوجين الى فبرين والشبيه « بالحصى » كذلك تنشط الصفائح الدموية فيعملان معا على اقفال الجرح وهذا طبعا الجانب المحمود من التجلط في الدم ولكن المرض والمشكلة تبدآن حين يحدث خلل فيستمر نظام التخثر في العمل ودون توقف مما قد يؤدي الى حدوث تجلطات خطيرة للانسان ومتراكمة قد تصل الى تحنيط جسم الانسان لذلك خلق الله سبحانه وتعالى نظاماً آخر وعوامل وراثية تقوم على تحديد الجلطات وهذه العوامل هي مثل البروتئين( S) وبروتئين ( c) (חלבון) وانتي ترومبين (3) (אנטי טרומפין 3) وفي حال وجود نقص في هذه المواد التي جاءت لتحدد عملية التجلط في الجسم تنتشر الجلطات في الدم ولا تتحلل على الوجه المطلوب وفي حالة المرأة الحامل فان نسبة التجلطات هذه تزيد في المشيمة مما قد يفقدها جنينها ويعرضها للاجهاض المتكرر .

* هل هناك عوامل اخرى ما عدا العوامل الوراثية والتي قد تكون وراء التخثر الزائد في الدم والمؤدي في بعض الحالات كما ذكرت سابقا الى الاجهاض المتكرر ؟

- هناك حالة يتغير بها عامل الوراثة رقم (5) مما يمنع عمل البروتئين ( c ) المحلل للجلطة فان التخثر الزائد في الدم ليس وراثيا فقط وانما تتواجد عدة امراض واسباب قد تقف وراء التخثر الزائد كمعاناة المرأة من مرض الذئبة ، كذلك على حالة وجود نقص كبير في اليتامينات في الجسم مثل يتامين



12 B وحامض الفوليك او تغيير بانزيم (mtnfr) فترتفع مادة الهوموسيستين المسببة للجلطات .

* هل تخثر الدم هو المسبب الوحيد للاجهاضات المتكررة ؟

- لا فالتخثر هو واحد من بين العديد من الاسباب للاجهاض المتكرر ومن واجب الطبيب المعالج للمرأة وفي حالة معاناتها من هذه الاجهاضات المتكررة ان يفحص الاسباب النسائية اولا مثل فحص نسبة الهرمونات في الجسم واذا ما وجد خللاً في الغدد كالغدد الدرقية الذي يؤدي الى الاجهاض كذلك فحص اذا ما وجدت اجسام مضادة للغدة الدرقية او اذا تواجد نقص في يتامين 12 B او وجود مرض الذئبة او امراض في المفاصل واذا تم الفحص لهذه الاسباب واخرى قد تكون هي المؤدية للاجهاض المتكرر ولم يتواجد اي خلل فعلى الطبيب فحص امكانية وجود تخثر زائد في الدم خاصة اذا ما علم بان المريضة او احدى اخواتها قد عانت في السابق من الاجهاض المتكرر او من الجلطات وفي حال بينت الفحوص الطبية انه يوجد نقص في احد العوامل التي تحدد تخثر الدم في الجسم فيجب مباشرة العلاج لكي نمنع الاجهاض ونساعد على تثبيت الحمل .

* هل هناك ظواهر يمكن من خلالها ان استدل على اني اعاني من هذا المرض قبل ان اجري الفحوص الطبية ؟

- هناك عدة ظواهر ومؤشرات اذا وجدت او عانى منها الانسان قد يستدل منها بانه يعاني من مرض الترومبوفيليا ومنها :

1. اذا عانى الانسان او تعرض في السابق لأي نوع من انواع الجلطات.

2. اذا ما تعرض لجلطات ادت الى انتفاخ في الارجل او الاوردة في الارجل .

3. تعرض الانسان لمشاكل في العيون وتحديدا تعرضه لحالة مؤقته من العمى ، فيفقد بصره بشكل مفاجىء ولعدة ثوان .

4. التعرض لذبحه صدرية في جيل مبكر .

5. التعرض للشلل النصفي او الكامل في جيل مبكر .

6. اذا ما عانى احد اقربائه من احد هذه العوامل ( اي من 1-5 ) فقد تزيد الشكوك بانه يحمل مرض الترومبوفيليا ، حيث ان هذا المرض يعتبر وراثيا .

هذه الاعراض كلها قد تزيد الشكوك بان الشخص يعاني من هذا المرض ولكن التحديد الدقيق ممكن فقط عبر اجراء الفحوصات الطبية اللازمة.

* في الآونة الاخيرة نسمع عن كثير من النساء اللواتي يعانين من هذا المرض فهل برأيك أن المرض قد انتشر في السنوات الاخيرة ام انه كان قائماً ولكننا لم نكن نعلم عن وجوده؟

- برأيي ان المرض كان قائما في الماضي الا اننا لم نكن نعرف عنه لعدم وجود الآلية المخبرية لفحص العوامل المسؤولة عن تحليل تخثر الدم وقد طور العلماء مثل هذه الآلية فقط في السنوات الاخيرة ، مما مكن الاطباء من معرفة مدى وجود خلل في العوامل المحللة للدم وبأي عامل يتواجد هذا الخلل .

* ما هو العلاج لهذا المرض ؟

- العلاج متمثل بحقن على المرأة تناولها يوميا وطيلة فترة الحمل ويطلق على هذه الحقن (קלקסן) تحوي على مادة الهبرين والتي تعمل على تحليل تخثر الدم وبهذا فهي تسد العوامل الناقصة او المعطلة في الجسم ( التي ذكرناها سابقا ) والتي من المفروض ان تمنع تخثر الدم الزائد بشكل طبيعي ويتم علاج المرأة عبر الحقن لتفادي ومنع حدوث تشوهات لدى الجنين حيث ان تناول الحبوب المحللة للتخثر من شأنها ان تحدث مثل هذه التشوهات .

* هل هناك عوارض جانبية (תופעות לווי) لهذه الحقن ؟

- في حالات نادرة من الممكن ان تؤدي هذه الحقن الى هبوط في عدد الصفائح الدموية في الجسم اضافة الى ذلك ففي حالة تعرض المرأة لجرح او اصابة او حين تخضع لعملية جراحية قد تكون اكثر عرضة من غيرها للنزيف بحكم ان حقن الكلكسان تحتوي على مادة محللة ومُسيلة للدم ، لذا فتكون متابعة الطبيب ومراجعته بشكل دوري خلال تعاطي هذا الدواء غاية في الاهمية ومن المهم التذكير هنا بانه يمنع اعطاء هذا الدواء لمن يعاني من نزيف في مكان ما في الجسم مثلا اذا ما عانى من جرح في المعدة في السابق او اذا عانى من مرض البواسير او يوجد لديه نزيف متكرر من الانف كذلك يمنع منعا باتا اخذ ادوية مسيلة للدم خلال فترة العلاج بالكلكسان مثل الاسبرين لعلاج آلام الرأس او الادوية الاخرى ضد الام المفاصل والتي قد تزيد من خطر حدوث نزيف لذا فمن المهم استشارة الطبيب ومراجعته عند الرغبة في تناول اي دواء خلال فترة العلاج بهذه الحقن .

* كم من الوقت يجب ان تخضع المرأة الحامل للعلاج بحقن الكلكسان؟

في حالة المرأة الحامل يتوجب عليها تعاطي الحقن دون انقطاع حتى في يوم الولادة نفسه ذلك ان ايقاف الحقن قد يعرض المرأة لجلطة واحتمال حدوث ضرر لها ولطفلها فقد يعرضهما للخطر ومن المهم ان تستمر في الحقن مدة شهر ونصف بعد ان تضع طفلها. بكل الاحوال فعلى المرأة ان تراجع طبيبها المعالج حول استمرارية حقن الكلكسان والى اي مدى عليها الاستمرار بتعاطيه وحسب حالة المرأة يتم اتخاذ القرار حول طريقة ومدة العلاج ومدى الاستمرارية فيه فاذا ما كانت المرأة تعاني فقط من الاجهاضات المتكررة وقت الحمل فالاحتمال الاكبر ان يكون العلاج فقط اثناء الحمل ولذا فيطلب منها مراجعة الطبيب في الحمل القادم اما اذا عانت عوارض اخرى كالجلطات بالارجل وغيرها فيجب مواصلة العلاج حتى وان لم تكن حاملا .

* هل هناك توصيات معينة على المرأة الحامل ان تراعيها ؟

اولا : في حالة الحمل وفي حال معرفتها انها تعاني من هذا المرض عليها ان تخبر طبيب النساء بذلك وفي حال وجود مشكلة في مجرى الحمل عليها متابعة الطبيب المختص بامراض الدم والتخثر .

ثانيا : من المهم جدا ان لا تستعمل المرأة الحامل لهذا المرض اي نوع من انواع الحبوب المانعة للحمل ، فهي معرضة اكثر بـ 50 مرة من اي امرأة طبيعية للجلطة اذا ما تناولت هذه الحبوب .

ثالثا : يمنع استعمال كل لولب مفرز للهرمونات فهو ايضا يزيد من احتمال تعرضها للجلطة .

ويجب مراعاة هذه التوصيات لانها غاية في الاهمية لان قسما من النساء لا يتوجهن للطبيب حين يرغبن في تنظيم النسل وتستعمل موانع الحمل التي تريد بل تتوجه بشكل مستقل في كثير من الاحيان لأي صيدلية وتطلب حبوب منع الحمل وبهذا فجهلها لخطورة هذه الموانع قد تودي بحياتها وتعرضها للخطر .

* هناك شعور بوجود جهل لهذا المرض وطبيعته وانعكاساته على صحة المرأة الحامل ليس فقط في اوساط النساء وانما في اوساط اطباء النساء الذين لا يسارعون باجراء الفحوصات لتخثر الدم ليقللوا من معاناة المرأة ويمنعوا فقدانها لاجنة كان بالامكان ان يتطوروا لاطفال معافين اذا ما تلقت العلاج فما تعليقك على ذلك ؟

- لا شك بان موضوع الترومبوفيليا هو موضوع جديد جدا ، وحتى انه لم يتم تدريسه لنا كاطباء أثناء دراسة الطب وحتى انا كطبيب مختص في امراض الدم لم ادرس هذا الموضوع اثناء تخصصي وانما اطلعت عليه بسبب مواكبتي لما يجد على الساحة العلمية والمهنية وبسبب دراستي للابحاث الجديدة و لذا فباعتقادي من المفروض ان يكون الطبيب صادقا ومهنيا ، وان لم تكن لديه المعلومات الكافية حول هذا الموضوع فيجب ان يحول المريضة للطبيب المختص والاكثر معرفة منه ويجب هنا التوضيح بان الاطباء قد يكونون متمرسين وذوي خبرة كاطباء نساء وماهرين في مجال طب النساء الا ان درجة معرفتهم في مجال تخثر الدم تتفاوت بين ضعيفة ومتوسطة وعالية وانصح الاطباء الذين تتراوح معرفتهم بين ضعيفة ومتوسطة ان يحولوا النساء الذين يشكون في وجود المرض لديهن للطبيب المختص في امراض الدم ليجري الفحوصات الشاملة لها ويمنع بذلك ان تقع المرأة ضحية لجهل الطبيب لتمر بها السنون وهي غير مدركة بان العلاج موجود ويمكن ان تنعم بالاطفال والمتعة بدلا من الاكتئاب والحزن والاسى لفقدان حملها مرة تلو الاخرى .

* وماذا اذا ما كان الطبيب نفسه لا يعي اصلا بضرورة اجراء الفحوصات في مجال تخثر الدم او تحويل المرأة للعلاج لدى اخصائي الدم والتخثر ولفحص امكانية وجود هذا المرض لديها او انه بسبب كبريائه وعدم اعترافه امام المريضة بقلة معرفته لا يحولها للطبيب المختص ؟

- هنا لا شك بان المرأة تقع الضحية ولكن اقول ان على الطبيب ان يكون صاحب ضمير وان يعرف حدود معرفته وان يكون تعاون بين الاطباء لما فيه مصلحة المرأة ، كذلك فمن المهم ان تطلب المرأة نفسها في حالة معاناتها للاجهاض المتكرر تحويلها لطبيب الدم او التوجه اليه بمبادرتها وبشكل مستقل ليجري لها الفحوص المطلوبة والشاملة وأؤكد على الشاملة لان طبيب النساء قد يدعي بانه اجرى كل الفحوصات ولكن بسبب عدم معرفة البعض منهم لهذا المرض فقد لا يفحص احد العوامل وبهذا يكون الفحص جزئيا ويتم تضليل المرأة انها لا تعاني من اي مشكلة في التخثر بينما هي تعاني من نقص في احد العوامل التي لم يتم فحصها وبهذا يضيع وقت المرأة هباء وتستمر في الاجهاض فيبدأ الطبيب بفحص مجالات اخرى تظهر الفحوصات انها لا تعاني من اي مشكلة في التخثر بينما هي تعاني من احد العوامل وطبعا هنا تكون المرأة هي الضحية.

لـ حفظ الموضوع والإستفاده منه إستخدمى هذا الرابط :
هل تعانين من الاجهاض المتكرر ؟
http://forum.alhaml.com/alhaml7662

الحامل , تجمع حوامل

0 كيف تعرفي أنك تعاني من تعقيدات وماذا يجب أن تفعلي؟
0 أساليب الإجهاض الآمنة
0 الحمل بعد تجربة الإجهاض
0 تبارك الله أنا حامل شوفوو تجربتي
0 الإجهاض التلقائي
0 أسباب العقم وتأخر حدوث الحمل وطرق تشخيصها
0 معلومات عن الإجهاض

قصيمية دلع غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
هل, من, المتكرر, الاجهاض, تعانين

مواضيع جديدة في قسم الإجهاض | إجهاض الحمل | علاج الإجهاض

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:56 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.